المغرب ينتج فيلما وثائقيا يضم موريتانيا ل”المغرب الكبير”، و المنتج يحذفه من اليوتوب

1٬491 مشاهدة

ذكرت وسائل إعلام موريتانية أن المغرب قد أنتج فيلما وثائقيا يحمل إسم “حياة مجاورة للموت” للمنتج محمد خباشي، صاحب موقع برلمانكم، يدمج موريتانيا في خريطة المغرب مما قد يتسبب في توتر العلاقات بين البلدين.و أشار موقع “الحرة أنفو” في مقال نشره الجمعة الماضية، 25 يناير 2019:إن الفيلم “حصل على دعم مالي من الحكومة المغربية و خصص الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي ، أمسية عطلته الأسبوعية لمشاهدته!”.و أضاف الموقع الموريتاني نفسه”:”إن الفيلم و هو يحاول التأكيد على مغربية الصحراء استند على الخرائط و الوثائق التاريخية من 1884 و 1900 و 1994 و 1995 و 1913 لا توجد فيها إشارة تذكر لكيان إسمه موريتانيا إلا ضمن خريطة المغرب الكبير!”. و خلال البحث عن أجزاء هذا الشريط في “اليوتوب”، تبين أن بعض القنوات التي قامت بنشر مقاطع منه قامت بحذفها لاحقا لأسباب مجهولة.و يعتقد أن السبب يعود إلى رغبة جهات رسمية مغربية في عدم ترك أي دليل حي قد تعتمد عليه السلطات الموريتانية في معاتبة الرباط لتطاولها على سيادة موريتانيا، خصوصا و ان البلدين بالكاد خرجا من أزمة تصريحات الأمين العام السابق لحزب الإستقلال المغربي، الذي قال إن موريتانيا جزء من تاريخ المغرب، و هو ما إستدعى من الرباط إيفاد رئيس الحكومة آنذاك إلى موريتانيا لتقديم إعتذار للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.و إلى حد الساعة يجهل ما إذا كانت نواكشوط ستتفاعل مع ما لحق سيادتها مجددا عبر شريط من تمويل الحكومة المغربية، و بالتاكيد أن أجهزة رقابتها قد شاهدته قبل عرضه على العموم؟؟ محمد راضي الليلي-باريس

loading...
2019-01-29 2019-01-29
bank populaire