المغرب/فساد:ملايير جامعة وادنون تسيل لعاب بلفقيه و بودرار

1٬998 مشاهدة

يوما عن يوم تكشف الأيام عن الأسباب الحقيقية للإطاحة برئيس جهة كلميم وادنون السابق و تسليم المنصب على طبق من ذهب لإحدى قريباته.الشارع الوادنوني لا يجد صعوبة في الوصول إلى كواليس الفساد و نية العبث بالمال العام باستعمال دمى متحركة تحت مسميات رؤساء لجان مهمتهم الأساسية تمرير الميزانيات لعراب الفساد ع. بلفقيه.

في هذا السياق، أكدت آخر الأخبار أن سبب عقد اجتماعات اللجن الدائمة بالمجلس، كما نشر البرلماني محمد ابودرار، يعود إلى الإستعداد لتمرير صفقة الجامعة بقيمة تقارب 8 ملايير سنتيم. ما الغريب في ذلك إذا كان طلاب وادنون في حاجة إلى جامعة تحول بين تنقلهم إلى أكادير أو غيرها من مدن المغرب الشمالية؟

loading...

الغريب ليس المشروع في حد ذاته، و انما الدوافع المشتركة بين بلفقيه من جهة، و بودرار، من جهة اخرى، فقد اشارت معلومات “نيوز موند” إلى أن بودرار يسارع إلى تمرير مشروع الجامعة، و يبذل جهدا مضاعفا لإخراجه الى الوجود لكي يتمكن من بيع بقعته الأرضية الشاسعة التي تتموقع قرب المركز الجامعي في الطريق المؤدية إلى قرية لكصابي، و الشاطئ الأبيض، كي تصبح مقرا للجامعة الموعودة. و أضافت المعلومات ذاتها إلى أن بلفقيه و بودرار كانا على اتفاق مسبق لتمرير هاته الصفقة، غير أن سدا منيعا حال في السابق دون ذلك.و ليتاكد الشارع الوادنوني من كل هاته المعلومات، عليه أن ينتظر المستقبل القريب، و إن كانت الكواليس تجزم بتمرير بودرار لمشروع الجامعة، مقابل أن يحصل على المقابل من بوعيدة و بلفقيه و رفاقهما.

2019-10-24
bank populaire